هذا الجزء من الجسم الذي تنسون تنظيفه موطن للبكتيريا الضارة

الثلاثاء 04/02/2020
ينسى الكثير من الأشخاص تنظيف السرة أثناء الاستحمام، وهو ما حذرت من مفاعيله السلبية دراسة نشر نتائجها موقع Ameliore Ta Sante الفرنسي.

وجاء في تقرير له أن هذا الجزء من الجسم هو موطن ملائم لنمو وتكاثر الكثير من أنواع البكتيريا الضارة. ولفت إلى أن أكثر من 60 نوعاً من الفطريات والخمائر والجراثيم يمكن أن تتجمع في هذه المنطقة.

ونقل عن الدكتور دان المشرف على الدراسة قوله إن هذا النوع من الجزيئات الضارة يعيش في سرة النساء والرجال أياً يكن نمط حياتهم وأياً تكن أعمارهم.


ولهذا السبب نصح بضرورة العناية بنظافتها لافتاً إلى أن هذا النوع من البكتيريا قد يعيش في مناطق الجسم الاخرى مثل الساعدين واليدين وكل مساحة الجلد.

وأشار إلى أن عدم العناية بنظافة السرة قد يلحق ضرراً كبيراً جداً بالبشرة عموماَ. ولهذا دعا إلى عدم نسيان هذه المنطقة وإلى العناية بها بشكل منتظم ومن دون مبالغة في الفرك أثناء الاستحمام.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟