أول عيادة لعلاج إدمان الألعاب الإلكترونية قريبا في الإمارات

يعتزم المركز الوطني للتأهيل في الإمارات افتتاح أول عيادة تخصصية لعلاج إدمان الألعاب الإلكترونية في العام المقبل.

وقال مدير المركز الدكتور محمد الغافري، إن المركز يقوم حاليا بدراسة المشكلة، التي يعاني منها أغلب الشباب، والتي تتجسد بالإدمان على الألعاب الإلكترونية، بالتعاون مع مركز ياباني عالمي، وسيتم تحديد الفئات العمرية المستهدفة وهم غالبا من فئة الأطفال من سن 9 سنوات.



وبحسب الغافري، ستوفر العيادة العلاج المجاني لمرضى إدمان الألعاب الالكترونية من المواطنين فيما ستكون هناك رسوم رمزية بالنسبة للوافدين الأجانب إلى الإمارات.
ويتم العمل حاليا على تدريب الكوادر الطبية، التي ستشرف على عملية العلاج في المركز، على طرق وأساليب العلاج والبرامج العلاجية المتبعة، والتي تشمل جلسات فردية وجماعية وأسرية  للتأهيل النفسي للمرضى لتخفيف معاناتهم وتحسين أوضاعهم، بحسب موقع "الإمارات اليوم".

ويعتبر إمان الألعاب الإلكترونية من أكثر الأمراض شيوعا بين جيل الشباب حول العالم، وأدرجت منظمة الصحة العالمية إدمان الألعاب الإلكترونية ضمن تصنيفها الدولي للأمراض وتشير الدراسات العالمية إلى أنه 50٪ مِن مرضى الإدمان الالكتروني يعانون من أمراض نفسية وأسرية مثل التوحد والتفكك والإهمال العائلي وغيرها.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟