كتاب جديد يكشف عن موقف السيدة الأمريكية الأولى السابقة "ميلانيا ترامب" تجاه اقتحام الكابيتول


روت المتحدثة باسم السيدة الأمريكية الأولى السابقة ميلانيا ترامب في كتاب جديد، ما كان يدور في خلد الأخيرة خلال اقتحام الكابيتول في الـ6 من يناير الماضي.

وأشارت غريشام في كتابها الذي يحمل عنوان "I’ll Your Questions Now: What I Saw in the Trump White House" إلى انقطاع الاتصال بينها وميلانيا بسرعة عندما اخترق المتظاهرون الحواجز الأمنية واقتحموا مبنى الكابيتول.

وأرسلت غريشام حينها رسالة نصية للسيدة الأولى جاء فيها: "هل تريدين أن تغردي أن الاحتجاجات السلمية هي حق كل أمريكي، فيما لا محل للخروج على القانون والعنف؟"، فما كان من ترامب إلا أن إجابتها بـ"لا".



وأشارت إلى أن ميلانيا كانت مشغولة للغاية حيث لم تنزعج من أعمال العنف التي اندلعت في الشارع في واشنطن العاصمة لأنها "كانت في البيت الأبيض تستعد لتصوير سجادة جديدة اختارتها".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق