ملابس جيل بايدن تثير جدلا واسعا عبر "تويتر"

أشعلت ملابس السيدة الأمريكية الأولى جيل بايدن، "حربا" عبر موقع "تويتر" بين منتقديها وأنصارها، بعد أن ارتدت زوجا من الجوارب المنقوشة بنمط متقاطع حيث اعتبرها البعض لا تناسب عمرها.


ووصلت بايدن البالغة من العمر 69 عاما إلى واشنطن العاصمة ليلة الخميس بعد رحلة إلى كاليفورنيا، وتم تصويرها وهي تنزل من طائرتها في قاعدة أندروز الجوية في ماريلاند مرتدية سترة سوداء وتنورة سوداء قصيرة وكعب أسود وزوجا من الجوارب "الجرئية"


وسرعان ما جذبت ملابسها أنظار العديد من النقاد عبر الإنترنت الذي اعتبروا أن ملابسها "مبتذلة ومحرجة" كما اعتبروا أنها "كبيرة بالسن" لارتداء مثل هذا المظهر الجريء، كما قارنوا ملابسها بملابس السيدة الأولى السابقة ميلانيا ترامب.



وأثارت الانتقادات غضبا بين أنصار جيل، حيث سارع الكثير منهم إلى الرد والإشادة بملابس السيدة الأولى.

وقالت إحدى المغردات إن "ملابس السيدة الأولى هي من أقل اهتماماتنا"، واعتبرت أخرى أنها لو كانت تملك ساقين جميلين كساقي جيل لكانت ارتدت الملابس نفسها.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق