ولاية تينسي: استمع لإطلاق النار والموت سعيًا للشهرة على يوتيوب

قُتل شاب "يوتيوبر" خلال تصويره لـ"مقلب اجتماعي" بولاية تينسي الأمريكية، عندما زعم الشاب أنه يهاجم المارة مع صديقه بسواطير لتصوير ردة فعلهم؛ لكن جاءت النهاية مأساوية.

و وقع الحادث في موقف سيارات إحدى المتنزهات العائلية في مدينة ناشفيل، عندما اقترب "اليوتيوبر" تيموثي ويلكس، البالغ من العمر 20 عامًا، مع صديقه، باتجاه مجموعة من الشبان بهدف تنفيذ "مقلب سطو مسلح".

وكان الفكرة أن يزعم "ويلكس" أنه يهاجم المارة مع صديقه بسواطير؛ لتصوير ردة فعلهم، ثم عرض تلك المقالب المصورة على قناته في "يوتيوب"؛ بهدف زيادة عدد مشاهديه.

ولكن هذه المرة كان الوضع خطيرًا؛ فبمجرد اقتراب "ويلكس" من أولئك الشبان، بادر أحدهم بإطلاق النار عليه فأرداه قتيلًا على الفور.

ولدى حضور الشرطة، قال القاتل، ديفيد ستارنز (23 عامًا)، إنه لم يكن يعلم أن ما يفعله ويليكس عبارة عن مزاح أو مقلب؛ فقتله دفاعًا عن نفسه وحياته.

ولم تلقِ الشرطة القبض على ستارنز حيث إن القوانين في تلك الولاية تنص على أن مثل هذه الحالات معفاة من الاعتقال الفوري.



وإن موقع يوتيوب ووفقًا لسياسة النشر لديه، قد قرر قبل نحو عامين منع نشر مقاطع المقالب الخطيرة أو التي تنطوي على تهديد بالقتل. ويشمل ذلك "المقالب التي تدفع الضحايا إلى الخوف من خطر جسدي وشيك، أو تخلق أزمات نفسية خطيرة للأطفال".

وجرى إدراج التهديدات بالأسلحة وعمليات السطو المزيفة على وجه التحديد، على أنها انتهاكات ومخالفات قد تؤدي إلى حذف تلك المقاطع المصورة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق