بعد إحراق تمثالها الخشبي "السنفورة"... نصب جديد من البرونز لميلانيا ترامب في مسقط رأسها

كشف النقاب عن تمثال برونزي جديد للسيدة الأمريكية الأولى ميلانيا ترامب، بالقرب من مسقط رأسها في سلوفينيا، كبديل عن تمثال خشبي سابق أحرقه محتجون.

وحل التمثال الجديد، ذو المظهر الغريب، محل تمثال خشبي سابق، والذي أحرق بعد وقت قصير من وضعه في منطقة مجاورة من سلفينيا.

 


وبحسب صحيفة "بي بي سي"، فقد وصف التمثال السابق بـ "وصمة العار"، أو "Smurfette" (أي سنفورة، شخصية مقتبسة من الفلم الكرتوني الشهير - السنافر)، مؤكدين أنه لا يشبه السيدة الأولى.
ويتميز التمثال الجديد بلوحة نقش عليها عبارات كرست التمثال "كذكرى أبدية لنصب ميلانيا (السابق) الذي وقف في هذا الموقع".

وكان الفنان المحلي أليس زوبيفيك، قد نحت السيدة ترامب باستخدام المنشار المحلي على جذع شجرة، بصورة تعبر عن السيدة الأولى بالزي الذي ارتدته أثناء مراسم تنصيب زوجها بالثوب الأزرق.

وأشعل محتجون النيران بالتمثال بتاريخ 4 يوليو/ تموز (بالتزامن مع عيد الاستقلال الأمريكي)، لكن الفنان براد داوني نقل التحفة الأصلية الخشبية إلى خارج سلوفينيا في عام 2019، وأعاده مرة أخرى إلى البلدة قائلاً إن الحدث "يمثل تمثيلًا مرئيًا للتوترات السياسية التي تنشب في بلدي".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟