ولاية جورجيا الأمريكية تعلن الطوارئ وتنشر الحرس الوطني في أتلانتا

أعلن حاكم ولاية جورجيا الأمريكية براين كيمب، فرض حالة الطوارئ ونشر الحرس الوطني في عاصمة الولاية أتلانتا، على خلفية أعمال العنف والشغب المتواصلة منذ أسابيع.



ويسمح مرسوم وقعه كيمب بهذا الخصوص بنشر ما يصل إلى ألف عنصر من الحرس الوطني في المدينة.

وأشار كيمب إلى أن أعمال الشغب والعنف مستمرة في الولاية منذ عدة أسابيع حيث تتفاقم وتتسع رقعتها.

وأصيب 30 شخصا توفي 5 منهم لاحقا نتيجة حوادث إطلاق نار شهدتها جورجيا في نهاية الأسبوع الماضي.

ونقلت مصادر عن مكتب حاكم الولاية أن كيمب أمر قوات من الحرس الوطني بحماية المباني الحكومية ومقار الشرطة وقصر الحاكم ومبنى مركز جورجيا الدولي للمؤتمرات. 

كما كلف الحرس بتسيير دوريات في المناطق المذكورة فيما سيتم إرسال عناصر من قوات الولاية إلى شوارع المدينة.

وكان حاكم جورجيا قال عبر "تويتر" في 6 يوليو الجاري: "هذا الاتجاه الأخير نحو تخطي أطر القانون أمر شائن وغير مقبول. يحتاج سكان جورجيا بمن فيهم الذين يرتدون الزي العسكري إلى الحماية من الجريمة والعنف بينما نحن على استعداد لمساعدة القادة المحليين في استعادة السلام والحفاظ على النظام العام، لكننا لن نتردد في اتخاذ إجراءات من دونهم".



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟