شركة أمريكية تقدم خدمة تحويل جثث الموتى إلى "سماد بشري"

تستعد شركة أمريكية لتقديم خدمة تحويل جثث الموتى إلى "سماد بشري" لتوفير "جنازات صديقة للبيئة" في فبراير من العام المقبل في واشنطن. 
و أجرت الشركة دراسة تجريبية على عدد من المتطوعين الذين وافقوا على الخضوع للتجربة قبل وفاتهم. 
وأظهرت الدراسة أن أنسجة الأشخاص تحللت بشكل كامل خلال 30 يوم. 

و بحسب شركة "ريكومبوز، فإن عملية التحويل هذه توفر أكثر من طن من الكربون مقارنة بطرق الدفن التقليدية. 
و قالت كاترينا سبيد، الرئيسة التنفيذية للشركة، أن العديد من الأشخاص أظهروا اهتماما بالخدمة في ظل المخاوف المتزايدة من الظروف المناخية السائدة.
و أضافت سبيد أن التشريع في ولاية واشنطن يسمح بوجود خدمات هذه، بالإضافة إلى أن الحزبين الديمقراطي و الجمهوري كانوا من الداعمين للمشروع مما سهل عملية تمريره. 
و بحسب سبيد، فقد سجل الآلاف من الأشخاص على موقع الشركة للحصول على الخدمة بالفعل. 



وتحدثت سبيد ل"بي بي سي" عن تفاصيل العملية و قالت أن الفكرة خطرت لها قبل 13 عام، حيث أرادت أن تقدم شيئا للبيئة التي حمتها طيل فترة حياتها بعد وفاتها. 
و تتضمن عملية تحويل الجثث إلى سماد و التي تسميها الشركة "الاختزال العضوي الطبيعي"، وضع الجثة في وعاء مغلق و إضافة رقاقات من الخشب و البرسيم و القش، ما يسمح للميكروبات بتحليلها، فيما يكون السماد متاحا لكي ينثره المقربون على النباتات. 
و مع أن التشريع الذي يسمح للشركة بتحويل الجثث إلى سماد موجود في ولاية واشنطن فقط، إلا أن ولاية كولورادو تقوم بالنظر حاليا في تشريع عملية "الاختزال العضوي الطبيعي". 
و قالت سبيد أن المشروع لاقى إعجابا خارج الولايات المتحدة حيث أبدت دول مثل بريطانيا و مناطق أخرى في العالم حماسا للفكرة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟