القوات الأمريكية تغادر أكبر قواعدها شمال سوريا

أكدت وسائل إعلام ونشطاء سوريون أن القوات الأمريكية غادرت،  أكبر قاعدة لها في الشمال السوري، تطبيقا لقرار الرئيس، دونالد ترامب، سحب العسكريين الأمريكيين من المنطقة.

وأفادت وكالة "فرانس برس"، نقلا عن مراسلها المتواجد في الموقع، بأن أكثر من 70 مدرعة ومركبة عسكرية تحمل العلم الأمريكي عبرت مدينة تل تمر في ريف الحسكة الشمالي الغربي، وسط تحليق مروحيات في الأجواء.

وأكد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" المعارض (ومقره في بريطانيا) أن هذا الرتل العسكري انسحب على الطريق المؤدي إلى القامشلي من مطار صرين الواقع على بعد نحو ثلاثين كيلومترا جنوب غربي مدينة عين العرب (كوباني) في ريف حلب.



ويقع هذا المطار على أطراف "المنطقة الآمنة" التي تسعى تركيا إلى إنشائها في شمال شرقي سوريا، وكان يعد حتى الآن أكبر قاعدة للقوات الأميركية في شمال سوريا، كما أنه القاعدة الرابعة التي ينسحب منها العسكريون الأمريكيون خلال نحو أسبوعين.

ومع ذلك، باتت جميع القواعد التي اتخذتها القوات الأمريكية شمال محافظة الرقة وشمال شرقي حلب خالية اليوم، بينما لا يزال العسكريون الأميركيون يحتفظون بقواعد في محافظتي دير الزور والحسكة، بالإضافة إلى قاعدة التنف جنوب سوريا، حسب ما ذكر لـ "فرانس برس" مدير "المرصد" رامي عبد الرحمن.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟