ميشيل أوباما تقف إلى جانب الديمقراطيين ضد هجوم ترامب

شاركت ميشيل أوباما زوجة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، الديمقراطيين موقفهم عقب هجوم الرئيس الحالي دونالد ترامب على 4 نائبات من الأقليات العرقية قائلة، "هناك مكان لنا جميعا".

وقالت ميشيل: "ما يجعل بلادنا عظيمة حقا هو تنوعها، سواء ولدنا هنا أو لجأنا إلى هنا، فهناك مكان لنا جميعا" وذلك دون أن تأتي على ذكر ترامب.

وأضافت، "علينا أن نتذكر أنها ليست أمريكا الخاصة بي أو الخاصة بك".

وتعرض ترامب لانتقاد شديد على خلفية هجمات كلامية شنها ضد نائبات من الحزب الديمقراطي يتحدرن من أقليات، بينهن إلهان عمر التي دعاها إلى "الرحيل" من الولايات المتحدة "إذا كانت لا تحب هذا البلد".



وهتف أنصار ترامب الأربعاء الماضي، خلال أحد تجمعاته، "أطردوها!" مشيرين إلى النائبة إلهان عمر، إحدى أول مسلمتين تنتخبان في الكونغرس.

وصرح الرئيس الأمريكي للصحافيين في المكتب البيضاوي في اليوم التالي، بأنه لم يكن راضيا عن الهتافات التهكمية، مضيفا أن إلهان عمر، "محظوظة كي تكون حيث هي".

وحض ترامب أنصار الحزب الجمهوري على تخفيف حدة خطابهم، لكنه أوضح في الوقت ذاته، أن الهجمات ضد النائبات ستكون محور استراتيجيته لإعادة انتخابه عام 2020، رغم خطر إثارة التوترات العرقية وتوسيع الهوة الحزبية.

من جهتها، ردت إلهان الخميس على ترامب قائلة "إنني مقتنعة بأنه فاشي".

وأضافت "كابوس ترامب، هو أن يرى لاجئة صومالية تدخل الكونغرس.. سنكون دائما كابوسا بالنسبة لهذا الرئيس لأن سياسته كابوس بالنسبة لنا".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟