الاعصار فلورنس يصل الى الأراضي الأمريكية ويتراجع الى الفئة الأولى مع استمرار خطورته القاتلة

وصلت رياح اعصار فلورنس الشديدة الى اليابسة وبدأت بضرب المناطق الساحلية في نورث كارولاينا في وقت متأخر من يوم الخميس في الوقت الذي كان فيه قلب العاصفة الهائلة التي تهدد بالامطار الغزيرة والفيضانات الداخلية والعواصف القاتلة يتدفق نحو البر الرئيسي.



ومع تباطؤ فلورنسا إلى 5 أميال بالساعة بالقرب من الساحل ، بدأت المرحلة الأكثر خطورة من رحلتها مع زبد مطرد من الأمطار الغزيرة وعرام العواصف. 
وتراجعت العاصفة إلى إعصار من الدرجة الأولى في وقت متأخر من يوم الخميس مع سرعة رياح بلغت 90 ميلاً في الساعة ، لكن المسؤولين عن الأعاصير حذروا من أنه لايزال  لديها الكثير من الضربات لإحداث فوضى عارمة.



من المتوقع ألا تصل فلورنسا رسميا إلى اليابسة حتى صباح الجمعة ، ولكن العاصفة بدأت بالفعل في ضرب ساحل نورث كارولينا برياح قوة الأعاصير (75+ ميلا في الساعة) وزيادة عاصفة مميتة ، حسب تحذير المركز الوطني للأعاصير , حيث قال : "من المتوقع أن تهدد العواصف والأمطار الحياة" .
وقال مركز الاعاصير في تقرير له ان الرياح بلغت سرعتها 97 كيلومترا في الساعة في محطة لمراقبة الطقس في الولايات المتحدة في كيب لوكاوت بولاية نورث كارولاينا و 99 ميلا في الساعة في فورت ماكون بولاية نورث كارولينا.



هذا وبدأ المطر يغمر بعض المناطق في ولاية كارولينا الشمالية ، حيث هرعت المياه مثل الأنهار على طول الشوارع في "أوتر بانكس". وعلى بعد مسافة قصيرة ، كان وسط مدينة نيوبيرن يمتلئ بالفيضانات ، وكان منتزه يونيون بوينت في المدينة عند ملتقى نهري نيوز وترينت تحت الماء.






أحمد مياد - تحت المجهر



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟