نائب الرئيس الأمريكي : ترامب باجتماعه ببوتين خاطر بسمعته من أجل السلام

أكد مايك بينس نائب الرئيس الأمريكي، أن دونالد ترامب خاطر عمدا بسمعته السياسية باجتماعه مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، من أجل تحقيق السلام.

وقال بينس خلال خطاب أمام أنصاره في مدينة تشاتانوغا بولاية تينيسي: "الشعب الأمريكي، شهد هذا الأسبوع عودة الرئيس (ترامب) بعد زيارة خارجية ناجحة.. لقد عقد اجتماعات مع حلفائنا في أوروبا وحتى مع رئيس روسيا".

وأضاف بينس: "إنه (ترامب) بناء على كلامه، مستعد للمخاطرة بسمعته السياسية من أجل السلام، عوضا عن المخاطرة بالعالم من أجل طموحاته السياسة الشخصية".



وتابع نائب الرئيس الأمركي: "أقطع وعدا هنا في تينيسي: سيحاول الرئيس ترامب دائما السعي إلى تحقيق السلام، ولكن تحت (إدارته) في البيت الأبيض سيكون السلام دائما من خلال القوة".

وعقدت في العاصمة الفنلندية هلسنكي في 16 يوليو، قمة تاريخية بين الرئيس الروسي، ونظيره الأمريكي، بحثا خلالها العلاقات الثنائية المتوترة، وكذلك جملة من القضايا الدولية.

وبالرغم من ذلك، فقد انتقد ترامب في الولايات المتحدة بسبب موقفه المتشدد "غير الكافي" إزاء التدخل الروسي المزعوم في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2016.

وقد تنبأ الرئيس الأمريكي قبل القمة في هلسنكي، بمثل ردود الأفعال هذه عند عودته إلى وطنه.

وكتب ترامب في تويتر: "للأسف، بغض النظر عن كيف سأحسن صنعا في القمة، وحتى لو قدمت لي مدينة موسكو العظيمة كتعويض عن كل الخطايا والشرور التي ارتكبتها روسيا لسنوات عديدة، فسوف أواجه انتقادات بأنني لم أكن جيدا بما فيه الكفاية ولطلب مني الحصول على بطرسبورغ أيضا".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟