احتجاز لاجئ سوري وشقيقته دخلا بولندا من بيلاروس

احتجز حرس الحدود البولندي يوم الثلاثاء طالب لجوء سوري وشقيقته قرب بلدة شيمياتيتشه البولندية قادمين من بيلاروس في الوقت الذي كان تساقط فيه الثلج لأول مرة على الغابة الحدودية.



وجاء السوري البالغ 24 عاما وشقيقته البالغة 28 عاما اللذان رفضا الكشف عن هويتيهما، إلى بيلاروس بين آلاف المهاجرين الذين يأملون في دخول دول الاتحاد الأوروبي.

وقال الشاب الذي اختبأ مع شقيقته تحت شجرة يغطيها الجليد في الغابة إنهما يريدان مكانا دافئا يجلسان فيه، فيما أفادت شقيقته بأن الجو شديد البرودة وأنها وشقيقها ما كانا ليقدما على هذه الرحلة لو عرفا أن الوضع سيكون بهذا الشكل.

وذكرت وكالة "رويترز" أن نشطاء غطوا المهاجرين بأغطية في محاولة لحمايتهما من البرد.

وصرح الشقيقان وهما من دمشق، بأنهما وصلا إلى بيلاروس في التاسع من نوفمبر وعبرا إلى بولندا منذ أيام، علما أن الشاب كان يعمل مهندسا ميكانيكيا في سوريا بينما تشتغل شقيقته بالفن.

وقال نشطاء إنهما ساعدا السوري وشقيقته على بدء عملية طلب اللجوء في الاتحاد الأوروبي.

وينتقد نشطاء حقوقيون بولندا لأنها ترد المهاجرين إلى بيلاروس دون السماح لهم بتقديم طلبات توفير الحماية الدولية لهم.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟