شروط مصرية جديدة تهدد تسويق إنتاج التفاح السوري


يتخوف مصدرو ومزارعو التفاح هذا العام من عدم إمكانية تسويق المحصول وتصديره إلى السوق المصرية المستورد الأكبر للتفاح من سوريا.

وكشف رئيس لجنة التصدير في غرفة الزراعة السورية رضوان ضاهر، لصحيفة "الوطن" السورية، عن أن مصر هذا العام وضعت آلية جديدة للتعامل مع المصدرين الخارجيين وهي "برنامج إلكتروني – نافذة واحدة" تشترط أن يكون المصدر مسجلا على هذا البرنامج.

وأضاف، أن العقد المالي المصري يوجب أن تكون هناك حوالة مالية، وهذا يعوق المصدرين السوريين عن التسجيل عليه بسبب العقوبات وبالتالي لا يمكن إنجاز هذه المعاملة.

وذكر ضاهر أن هذا البرنامج يبدأ تنفيذه في الأول من شهر أكتوبر القادم.
وأوضح أن كل الوزارات والجهات المعنية في سوريا بصورة المشكلة، وهناك جهود لوضع بدائل، لكنه كشف أنه حتى الآن لم يتم الحصول على استثناء من وزارة المالية المصرية لعدم تشميل سوريا بهذا القرار.

وحول الأسواق البديلة، بيّن ضاهر أن هناك سوقا في السودان والخليج ولكنها ليست كاستيعاب سوق مصر، متوقعا أن الخسارة ستكون كبيرة وخاصة أن كلف الإنتاج عالية وليست هناك هوامش ربحية.



ويبلغ إنتاج التفاح هذا العام حسب إحصائيات وزارة الزراعة 301 ألف طن من المفترض أن يصدر منها نحو 80 بالمئة إلى مصر. وفقا لكلام ضاهر.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق