سمموها وخنقوها ثم أحرقوها.. تفاصيل مرعبة لجريمة في سوريا ضحيتها مراهقة " 14 عام "

كشفت الشرطة السورية عن تفاصيل مروعة لجريمة وقعت في ريف مدينة حماة، كانت ضحيتها المراهقة “هيا حبيب”، البالغة من العمر 14 عاماً، وذلك بعد أن عثر على جثتها في عقار قيد الإنشاء بمنطقة مصياف.



وكانت الشرطة قد أعلنت عن العثور على جثة طفلة مجهولة الهوية، منذ يومين، قبل أن تتعرف على هويتها، وتكشف أنها تنحدر من قرية دير الصليب، مشيرةً إلى أن الفاعلين لا زالوا مجهولين.

وبينت الشرطة في بيانٍ لها، أن جثة الطفلة كانت محترقة بالكامل، ما أدى إلى تفحمها، في حين عجز تقرير الطب الشرعي، عن تحديد سبب الوفاة المباشر بسبب حالة الجثة، مرجحاً أن يكون سبب الوفاة مرتبط بواحد من ثلاثة خيارات، السم أو الخنق أو الذبح بآلة حادة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟