بعد حرمان خلال سنوات الحرب.. جهاز رنين مغناطيسي في حلب

أسهم جهاز الرنين المغناطيسي الطبي الذي أضيف حديثا للعمل في المنظومة الصحية بمجمع ابن رشد الطبي بحلب في تحسين القطاع الصحي وتقديم الخدمات المجانية وتوفير عناء السفر والاعباء المادية على المرضى.

مدير صحة حلب الدكتور زياد حاج طه يوضح بتصريح لمراسل سانا أن هذا الجهاز تم تركيبه حديثا بحلب بعد أن حرمت المدينة من هذه الخدمة الطبية خلال سنوات الحرب الإرهابية وسيتم تقديم الخدمات الطبية لجميع المواطنين والمرضى وبشكل مجاني رغم كلفتها العالية ما يعزز الرعاية الصحية والكشف المبكر عن الأمراض وتوصيف المعقد منها ليتلقى المريض العلاج المناسب.

وأضاف مدير الصحة.. إن المديرية تواصل تحديث القطاع الصحي برفده بالمزيد من الاجهزة الحديثة حيث تم تركيب جهاز لتفتيت الحصيات ومجهر حديث للعمليات الاذنية واخر للعصبية وجهاز تنظير هضمي لاستخراج الحصيات من القناة الجامعة اضافة لاعادة تاهيل المشافي حيث قارب مشفى الاورام على الانتهاء وقريبا ستتم اعادة تاهيل مشفى الأطفال ومشفى العيون لوضعهما بالخدمة.



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟