المجلس الوطني الكردي يبحث سبل حل الخلافات مع حزب الاتحاد الديمقراطي

بحث مسؤول ملف كردستان سوريا في ديوان رئاسة إقليم كردستان حمد دربندي مع الرئيس المشترك لحركة المجتمع الديمقراطي آلدار خليل، سبل حل الخلافات بين المجلس الوطني الكردي وحزب الاتحاد الديمقراطي.

ونقلت شبكة رووداو الكردية عن إلدار خليل اليوم الأحد أن "المحاور التي بحثها مع مسؤول ملف كردستان سوريا في ديوان رئاسة إقليم كردستان حميد دربندي، كانت عبارة عن مناقشات وتبادل الآراء"، موضحا أن "أغلب الملفات التي تمت مناقشتها تتعلق بتقييم الوضع الكردستاني، وبشكل خاص علاقات إقليم كردستان مع كردستان سوريا".



وأضاف خليل أنه بحث خلال اللقاء التحديات الموجودة وضرورات التقارب الكردي الكردي"، لافتا إلى أن اللقاء "كان عبارة عن لقاء ودي وتبادل للآراء".
في السياق ذاته، نقلت رووداو عن مصدر أن "الاجتماع الذي عقد بين الجانبين كان بناء على طلب من حركة المجتمع الديمقراطي، وبحثت فيه سبل التوصل لحل للخلافات العالقة بين المجلس الوطني الكردي، وحزب الاتحاد الديمقراطي في كردستان سوريا".

وبحسب المصدر، فإنه "تم تحديد 4 خطوات خارج إطار المناقشة يجب على الإدارة الذاتية تنفيذها قبل انطلاق المحادثات بين الجانبين في كردستان سوريا وهي، فتح كافة مقرات أحزاب المجلس الوطني الكردي المغلقة منذ ما يقارب عام ونصف، وإطلاق سراح كافة المعتقليين السياسيين، وعدم إعاقة عمل ونشاطات المجلس الوطني الكردي في المدن والبلدات التي يتواجد فيها الأكراد في سوريا، وإلغاء القيود المفروضة على حركة قياديي المجلس الوطني الكردي".

وهناك اختلافا سياسيا بين المجلس الوطني الكردي، وحزب الاتحاد الديمقراطي، حيث يتهم الاتحاد الحزب بممارسة القمع السياسي.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟