السعودية تُطلق سراح امرأة أمريكية سُجنت لمحاولتها مغادرة المملكة مع ابنتها

 أطلقت المملكة العربية السعودية سراح امرأة أمريكية احتُجزت في وقت مبكر من هذا الأسبوع بعد أن تحدثت عبر تويتر عن فشل محاولتها في مغادرة البلاد برفقة ابنتها السعودية الأمريكية.



ووفقاً لمبادرة الحرية التي تدافع عن السجناء المحتجزين ظلماً في الشرق الأوسط فقد أُطلق سراح كارلي موريس صباح يوم الأربعاء، بعد أن استدعتها السلطات السعودية واحتجزتها يوم الاثنين.

وقد احتجزت موريس التي أفادت المبادرة أنها قُيّدت أمام ابنتها البالغة من العمر 8 سنوات، بسبب تغريداتها على تويتر وتواصلها مع المنظمات الإخبارية والجماعات الحقوقية بشأن محاولتها مغادرة السعودية على مدار ثلاث سنوات.

بينما صرح المتحدث باسم الخارجية الأمريكية نيد برايس بأنه تم الإفراج عن موريس، وأكد أن الدبلوماسيين الأمريكيين ما زالوا مطلعين على القضية بشكل وثيق.

ومن الجدير بالذكر أن المملكة العربية السعودية في عهد ولي العهد الأمير محمد بن سلمان قمعت الخطاب عبر تويتر ووسائل التواصل الاجتماعي الأخرى لمن تعتبرهم منتقدين أو منافسين، وقد حصل أمريكي سعودي وطالبين سعوديين متواجدون في الغرب على أحكام طويلة بالسجن بسبب تعليقاتهم.

فيما كانت موريس قد سافرت إلى المملكة العربية السعودية في عام 2019 بغرض الإقامة لفترة قصيرة وذلك للسماح لابنتها بمقابلة عائلة الأب السعودي، ولكنها واجهت القوانين الصارمة بشأن وصاية الأب عندما حاولت مغادرة البلاد برفقة ابنتهما.

في هذه الأثناء قال ناشطون إن المملكة وضعت موريس تحت حظر السفر المفروض على نطاق واسع، مما منعها من مغادرة المملكة.



إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهو سبب كثرة حوادث اطلاق النار في أمريكا ؟