سامسونغ تضحي بأحد أفضل هواتفها

ذكرت بعض مواقع الإنترنت أن شركة سامسونغ قد تتوقف عن إنتاج هاتفها الشهير "غالاكسي نوت" (Galaxy Note) الذي يعد من بين أكثر الهواتف تكاملا من الناحية التقنية في العالم.

وتبعا لصحيفة "إي تي نيوز" (ET News)، فإن "سامسونغ قد تتوقف عن إنتاج هواتف غالاكسي نوت، ورغم تصريحات المسؤولين في الشركة التي لم تؤكد هذا الأمر، فإن الشركة لم تضع هذه الهواتف في خطتها الإنتاجية للعام القادم، كما أنها ستقوم بسحب هواتف نوت التي لن تباع في المتاجر حول العالم".

وتشير العديد من التحليلات إلى أن سامسونغ قد تتخلى عن الهاتف المذكور كونه قد يشكل منافسة لهواتف "غالاكسي زد" (Galaxy Z) القابلة للطي، التي تسعى الشركة لأن تكون أحد أهم منتجاتها الأساسية في سوق الإلكترونيات، فضلا عن أن هاتف "غالاكسي إس 22 ألترا" (Galaxy S22 Ultra) المنتظر قد يصبح البديل من الناحية التقنية لأجهزة غالاكسي نوت.

وتتطلع شركة سامسونغ لشحن 13 مليون وحدة من سلسلة غالاكسي زد العام المقبل، متجاوزة سلسلة غالاكسي نوت.

ومن المتوقع طرح سلسلة الهواتف الذكية الرائدة التالية من غالاكسي إس 22 (Galaxy S22) وبيعها في شباط المقبل.

تجدر الإشارة إلى أن سامسونغ كانت قد طرحت آخر جيل من هواتف نوت صيف العام الماضي، وحتى اليوم باعت أكثر من 3 ملايين هاتف من غالاكسي نوت.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟