هذه هي الدولة الأكثر إضرارا بالمناخ

أظهر تحليل شامل حول الكميات الإجمالية المنبعثة لثاني أكسيد الكربون، منذ بداية الثورة الصناعية، الدول التي تتحمل العبء الأكبر من المسؤولية التاريخية عن أزمة المناخ.

وتبين من التحليل الذي نشرته المجموعة المتخصصة في الأبحاث المناخية "كربون بريف"، في وقت سابق من هذا الشهر، أن الولايات المتحدة الأميركية كانت المسؤولة عن أكبر حصة من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون منذ عام 1850 وحتى اليوم.

وجد الباحثون أنها أطلقت وحدها ما قدره، 509 غيغا طن من ثاني أكسيد الكربون منذ عام 1850، وهو ما يمثل نحو 20% من إجمالي الانبعاثات العالمية منذ ذلك الحين.

وجاء الترتيب كالتالي:

أميركا 20%
الصين 11%
روسيا   7%
البرازيل 5%
إندونيسيا 4%
ألمانيا    4%
بريطانيا  3%
لكن من الضروري هنا، التنويه إلى أن بيانات الانبعاثات التاريخية تلك، لم تشمل الانبعاثات التي تسببت بها القوى العظمى في مستعمراتها خلال الحكم الاستعماري للدول الأوروبية التي سيطرت على أغلب دول أفريقيا وآسيا والأميركتين.
 
وتتضمن البيانات الواردة من "كربون بريف"، لأول مرة، الانبعاثات الناتجة عن تدمير الغابات والتغيرات الأخرى في استخدام الأراضي جنبا إلى جنب مع حرق الوقود الأحفوري.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟