"موزيلا" تقرّر إغلاق اثنيْن من خدماتها.. ما هما؟!

ذكرت تقارير إعلامية أنّ "موزيلا" تعتزم إغلاق خدمتين كانت قد أطلقتهما قبل سنوات وذلك إما لعدم استخدامهم كفاية من المستخدمين، أو لإساءة استخدامهما، وهما خدمة "Send" لإرسال الملفات للآخرين بأمان وخدمة "Notes" لتسجيل الملاحظات.

وبحسب ما ذكر موقع "عالم التقنية"، فقد أطلقت "موزيلا" خدمة "Send" في عام 2017 وكانت مجرد خدمة جديدة في سوق مزدحم بخدمات تسهيل تبادل الملفات بين المستخدمين، كانت تتيح إرسال الملفات بحجم يصل إلى 2.5 غيغابايت وبطريقة آمنة ومشفرة للأصدقاء والآخرين، بدلاً من رفعها على خدمة تخزين سحابي.



لكن، وقبل بضعة أشهر تحدثت "موزيلا" عن إساءة استخدام للخدمة من قبل القراصنة وبعض المستخدمين حيث أصبحوا يعتمدون عليها لشن هجمات القرصنة وإرسال البرمجيات الخبيثة، ما دفع الشركة إلى إيقافها موقتاً، على أمل إطلاقها لاحقاً بعد تحسينها، لكنها الآن قررت إيقافها نهائياً.
الخدمة الأخرى هي "Notes" والتي كانت بداية طريقة "موزيلا" لمزامنة البيانات المشفرة، لكنها لاحقاً توسعت لتتوفر عبر تطبيق على "أندرويد".
 
وسيتوقف دعم خدمة الملاحظات بدءاً من تشرين الثاني المقبل، وحتى ذلك الوقت يمكن للمستخدم تصدير ملاحظاته إن كان يستخدم إضافة المتصفح التي سيتم إزالتها من المتجر بعد إيقافها في تشرين الثاني.

بهذا الشكل فإن "موزيلا" ستركز الآن على خدمة "VPN" المدفوعة التي توفرها لتكون مصدر دخل إضافي لها.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟