وسط مخاوف بشأن الإمدادات...النفط يتراجع ثم يعاود الصعود!

تراجعت أسعار النفط لليوم الثاني على التوالي اليوم الجمعة تحت ضغط زيادة غير متوقعة في مخزونات الخام والوقود الأميركية في حين جنى المستثمرون الأرباح من صعود الأسعار إلى أعلى مستوى في سبع سنوات في وقت سابق من الأسبوع.



ومع ذلك ارتفع خاما القياس لخامس أسبوع على التوالي ليحققا نحو 2% هذا الأسبوع.

وارتفعت الأسعار بأكثر من 10% منذ بداية العام وسط مخاوف من شح الإمدادات.

وهبطت العقود الآجلة لخام برنت 49 سنتا أو 0.6% ليستقر السعر عند 87.89 دولار للبرميل في حين انخفض خام غرب تكساس الوسيط 41 سنتا أو 0.5% ليستقر عند 85.14 دولار للبرميل.

وفي وقت سابق من الأسبوع ارتفع كل من برنت وغرب تكساس الوسيط إلى أعلى مستوى لكل منهما منذ تشرين الاول 2014.
وتصاعدت المخاوف بشأن الإمدادات هذا الأسبوع بعد أن هاجمت جماعة الحوثي اليمنية دولة الإمارات، ثالث أكبر منتج في منظمة أوبك، بينما حشدت روسيا، ثاني أكبر منتج للنفط في العالم، قوات بأعداد كبيرة بالقرب من حدود أوكرانيا مما يثير مخاوف من غزو محتمل.

ومع ذلك قالت وكالة الطاقة الدولية يوم الأربعاء إن من المتوقع أن يتجاوز المعروض النفطي الطلب قريبا إذ أن من المنتظر أن يضخ بعض المنتجين الخام عند أعلى المستويات على الإطلاق أو فوقها، فيما يصمد الطلب رغم انتشار المتحور أوميكرون من فيروس كورونا.




إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟