الاتحاد الأوروبي قد يفرض رسوما إضافية على بضائع أمريكية بـ4 مليارات دولار

من المتوقع أن يقوم الاتحاد الأوروبي بفرض رسوم على سلع أمريكية بنحو 4 مليارات دولار ردا على الدعم الممنوح لشركة "بوينغ"، وذلك بموجب حكم أصدرته منظمة التجارة العالمية اليوم.

وأبدت كل من الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي اهتماما بتسوية الخلاف بشأن الدعم المقدم لكل من شركتي تصنيع الطائرات، "بوينغ" و"إيرباص"، بينما تبادلا الاتهامات برفض التحدث بجدية.

ويأتي القرار الصادر اليوم الثلاثاء، الذي تأخر صدوره بسبب جائحة كوفيد-19، في أعقاب حكم منظمة التجارة العالمية العام الماضي، الذي يسمح لواشنطن بفرض رسوم على سلع من الاتحاد الأوروبي قيمتها 7.5 مليار دولار بسبب الدعم الحكومي لشركة "إيرباص"، التي لها أنشطة في بريطانيا وفرنسا وألمانيا وإسبانيا.

وتمثل القضيتان أكبر نزاع تجاري بين الشركات في العالم.

وبعد صدور القرار العام الماضي، تحركت ولاية واشنطن لإلغاء الإعفاءات الضريبية، التي استفادت منها "بوينغ"، في حين أعلنت "إيرباص" أنها ستزيد مدفوعات قروض طائرة "إيه 350" إلى فرنسا وإسبانيا من أجل تسوية الأمر.



وقالت المفوضية الأوروبية إنها تفضل حلا عبر التفاوض، لكنها أشارت إلى أنها ستفرض رسوما جمركية بدونه.

وأعدت بالفعل قائمة واسعة من المنتجات الأمريكية، التي يمكن أن تستهدفها، ومنها النبيذ والمشروبات الروحية وحقائب السفر والجرارات والأسماك المجمدة ومجموعة من المنتجات الزراعية من البصل المجفف إلى الكرز.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟