وزير النفط العراقي: توقعات بإضافة كميات جديدة من النفط والغاز لاحتياطيات البلاد

توقع نائب رئيس الوزراء العراقي لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان إضافة كميات جديدة من النفط والغاز إلى احتياطي البلاد ومخزونها خلال الفترة المقبلة.

وقال الغضبان في بيان صدر عن وزارة النفط عقب ترؤسه، اليوم السبت، اجتماعا فنيا في شركة الاستكشافات النفطية العراقية، إن "الدراسات الفنية والبحوث الجيولوجية التي أعدها الفريق التخصصي قد أشرت إلى وجود مساحات كبيرة في المنطقة الغربية، فضلاً عن محافظات الوسط والجنوب تضم التراكيب الهايدروكارونية والفرص الواعدة للاستثمار تسهم في إضافة كميات كبيرة جديدة إلى حجم المخزون النفطي ومن ثم إلى الاحتياطي من الثروة الهايدروكاربونية (النفط والغاز)".

وتابع "سوف تدخل مناطق جديدة واعدة إلى منظومة الإنتاج التقليدية ما يتطلب منا تحديث الأرقام المتعلقة بحجم المخزون والاحتياطي النفطي"، لافتا إلى إن "الوزارة سوف تعلن عن ذلك بعد الانتهاء من إعداد وجمع المعلومات المتعلقة بهذا الشأن، وهذا ما يجعل العراق يتبوأ موقعاً متقدماً في التصنيف العالمي".
منشأن النفط في ايران 
© AP PHOTO / IRANIAN PRESIDENCY OFFICE
واردات الأردن النفطية من العراق بلغت 309 آلاف برميل خلال الشهر الماضي
من جانبه، أوضح الناطق باسم وزارة النفط، عاصم جهاد، وفقا للبيان، أن "نائب رئيس الوزراء وزير النفط، ومن خلال اهتمامه بقطاع الاستكشافات النفطية وأهميته في تعظيم المخزون النفطي والغازي الذي يقدر بأكثر من 112 مليار برميل والاحتياطي الذي يزيد على 143 مليار برميل، أوعز في وقت سابق بتشكيل لجنة فنية تخصصية تعمل على تحديث المعلومات المتعلقة بالثروة النفطية والغازية من أجل وضع الخطط المستقبلية المناسبة".
وأكد جهاد أن دراسات الفريق المكلف أسفرت عن نتائج مثمرة تمثل إضافة جديدة في تحديد مسارات فنية رصينة وخارطة طريق نحو الاستثمار الأمثل لثروة البلاد.

والعراق ثاني أكبر دولة عربية في منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) بعد السعودية، حيث يضخ نحو 4.6 مليون برميل يوميا، وتتجه معظم صادراته من الخام إلى آسيا.



ويسعى العراق، الذي يعتمد على النفط في جني معظم إيراداته بالموازنة، إلى زيادة طاقته من إنتاج الخام إلى سبعة ملايين برميل يوميا بحلول 2022، مقارنة بخمسة ملايين برميل حاليا.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟