المغرب في المرتبة 24 عالميا بسهولة الخدمات الضريبية متصدرا دول شمال أفريقيا

وصل المغرب لمستوى جيد في التصنيفات العالمية من حيث سهولة الجباية الضريبية بحسب تقرير عالمي، وتصدر المرتبة 24 على مستوى العالم.

وأشار التقرير الصادر عن مكتب الخبرة والاستشارة الأمريكي "برايس وتر هاوس كوبرز" والمعروف بـ "PwC" في البنك الدولي، والذي يقيم آليات وطرق أداء المؤسسات الضريبية حول العالم "دفع الضرائب 2020".

وقيم التقرير أداء المؤسسات الضريبية في 189 دولة حول العالم، من حيث الأداء والتغييرات والإصلاحات المتعلقة بالأنظمة الضريبية المعتمدة في تلك البلاد، وخلص إلى نتائج تعتبر إيجابية جدا بالنسبة للمغرب.
المغرب يتصدر دول شمال أفريقيا
حصل المغرب العربي على معدل 87.2 نقطة من حيث سهولة دفع الضرائب، ليتصدر دول شمال أفريقيا، لتليه تونس في المرتبة 108 عالميا، ثم ليبيا 130 والجزائر 158 وموريتانيا 177.

أداء الضرائب في المغرب يستغرق 155 ساعة فقط!
كشف التقرير العالمي أرقاما جيدة بالنسبة لعملية التحصيل الضريبي في المغرب، حيث أشار إلى أن متوسط الوقت اللازم لدفع الضرائب يستغرق في المغرب 155 ساعة، مقسمة على النحو التالي: منها فقط 24 ساعة لضريبة الدخل على الشركات، و33 ساعة للالتزام بضريبة العمل و74 ساعة للالتزام بالضريبة على الاستهلاك.

فترة الجباية الضريبية في المغرب أقل من المعدلات العالمية التي بلغت في المتوسط  233 ساعة و9 دقائق.
وبحسب التقرير، فإن معدل إجمالي الضرائب والمساهمات "TTCR" في المغرب بلغ حوالي 45.8% من عائداتها على الدولة، موزعة بين ضرائب الأرباح الإجمالية  21.1 % وضريبة العمل 23.3 % وضرائب أخرى  1.4 %، بينما يبلغ المتوسط العالمي لإجمالي الضرائب والمساهمات 40.5 %.

التقرير استند على أربعة مؤشرات أساسية
التقرير الذي يعنى بدراسة مدى تخفيف النظام الضريبي استند في دراسته على عدد من المؤشرات الفرعية لتصنيف الدول وهي أربعة، المؤشر الأول وهو عدد الدفعات الضريبية في السنة الواحدة (بما فيها عدد الدفعات المتعلقة بالضرائب على الأرباح وضرائب العمل وضرائب أخرى).

أما المؤشر الثاني فهو الوقت المخصص للالتزام بالضرائب المفروضة (أي عدد الساعات اللازمة للالتزام بضريبة الدخل على الشركات وضريبة العمل والضريبة على الاستهلاك).

والمؤشر الثالث هو معدل الضريبة الإجمالي (بما فيها الضريبة على الأرباح وضريبة العمل وضرائب أخرى).



أما المؤشر الرابع فهو مؤشر حديث نسبيا، وتم إضافته مؤخرا، مؤشر ما بعد رفع الضرائب.

دفع الضريبة يحتاج 6 معاملات سنويا
نوه التقرير إلى أن دفع الضريبة في المغرب يتطلب حوالي 6 معاملات سنويا، واحدة فقط تتعلق بالضرائب على الدخل في السنة ودفعة لجهة ضرائب العمل وأربع دفعات تتعلق بضرائب أخرى، في حين بلغ متوسط الدفعات الضريبية في العالم 23.1 دفعة، بحسب موقع "المغرس".

وتعد "برايس ووترهاوس كوبرز" ثاني أكبر شركة خدمات مهنية في العالم، ومقرها لندن، وتعمل على مراجعة الحسابات الكبرى، وصنفت كشركة محاسبة مرموقة في العالم على مدار سبع سنوات متتالية، بالإضافة إلى تصنيفها كأفضل شركة تعمل في أمريكا الشمالية لمدة ثلاث سنوات متتالية.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟