كارفاخال ينتكس ويغيب عن كلاسيكو الأرض أمام برشلونة

يمتلك فريق ريال مدريد ثلاث إصابات فقط قبل مواجهة كلاسيكو الأرض أمام غريمه التقليدي برشلونة يوم السبت المقبل على ملعب ألفريدو دي ستيفانو في إطار منافسات الجولة الثلاثين من مسابقة الدوري الإسباني «لا ليجا»، ولكن المشكلة تكمن في أنهم جميعًا في الدفاع، وهم: داني كارفاخال، سيرجيو راموس ورافاييل فاران، الأخير إيجابي لفيروس كورونا المستجد «كوفيد-19».

ومن بين هؤلاء الثلاثة، تأكد ريال مدريد من فقده لخدمات داني كارفاخال في كلاسيكو الأرض بعد خوض الفريق تحت قيادة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان جلسة تدريبية في المدينة الرياضية «فالديبيباس»، اليوم الخميس.

وبالأمس الأربعاء، بدت عودة الظهير الأيمن الإسباني في مباراة الكلاسيكو ممكنة إلى حد ما، نظرًا لأنه كان يتدرب بنفس الوتيرة بجوار زملائه في الفريق، ولكنه في مران اليوم تراجع خطوة للخلف نحو تعافيه من الإصابة أجبرته على العمل بمفرده، وبالتالي لن يكون جاهزًا لمواجهة برشلونة.

وهو الأمر الذي قد يجعل داني كارفاخال خارج قائمة زيدان في الكلاسيكو، وحتى إذا قرر المدرب الفرنسي إدراج اسمه في المباراة، ففي كلتا الحالتين، سيكون من المؤكد عدم مشاركة اللاعب أساسيًا.

تتحدث الأرقام بوضوح عن الفراغ الذي تركه كارفاخال هذا الموسم 2020-2021، حيث تمكن من خوض 12 فقط من أصل 38 مباراة لعبها ريال مدريد، لكن الفريق لم يخسر أيًا منها: تسعة انتصارات وتعادلين.

وبعيدًا عن تلك الظروف، وجد زيدان معه ولوكاس فاسكيز جبهة يمنى ساحرة تضمن التوازن اللازم لإخراج المباريات بالنتيجة المرجوة، نظرًا لقلة الأهداف بعد رحيل النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو.

مع تواجد كارفاخال ولوكاس في الجهة اليمنى، حصد ريال مدريد ستة انتصارات وتعادلين، كما أن تكرار تلك الجبهة ضد ليفربول في مواجهة الإياب على ملعب الآنفيلد في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا تكاد تكون مستبعدة، نظرًا لعدم جاهزيته داني بشكل كامل.

تعرض كارفاخال للكثير من الإصابات في الأشهر الأخيرة، وإذا كان هذا الموسم قادرًا على لعب 12 مباراة فقط من أصل 38 بسبب أربع إصابات (كلها عضلية باستثناء الأولى، إصابة في الأربطة أبعدته 8 مباريات)، في موسم 2018-2019 خسر ما مجموعه 16 مواجهة.

وفي الموسم السابق، 2017-2018، غاب حتى 13 مباراة، وفي موسم فيروس كورونا (الموسم الماضي 2019-2020) لم يغب تقريبًا، خاصةً لأن استراحة كبيرة قسمت الموسم إلى نصفين وكان هناك الكثير من الراحة للاعبي كرة القدم.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق