مكاسب اقتصادية ورياضية يجنيها ريال مدريد بفضل اللاعبين الشباب

منجم ريال مدريد لا يمول نفسه ذاتيًا من خلال المبيعات فقط، بل يمنح النادي الملكي فوائد اقتصادية كبيرة، وفقًا لأحدث حسابات إدارة «سانتياجو برنابيو».

وتكلف الفئات العمرية في الريال حولي 20.8 مليون يورو سنويًا، ولكن من الناحية المادية هذا ما يجنيه المرينجي فقط من بيع لاعبين من الشباب في العقد الأخير.

وجنى ريال مدريد منذ عام 2009، حوالي 308 مليون يورو من العوائد بعد بيع 31 لاعبًا من منجمه الكروي، (أي بمعدل 9.6 مليون يورو لكل صفقة بيع)، وفي أغلب الحالات يحقق النادي الملكي مكاسب مالية كبيرة من بيع هؤلاء اللاعبين، لأنهم بدأوا في النادي كأطفال أو وصلوا بدون تكلفة.

وتعتبر حالة ألفارو موراتا أبزر مثال على مكاسب الفريق الأبيض، وبفضل ذهابه وعودته جنى الريال أمولاً كبيرة، ففي عام 2014 ذهب إلى يوفنتوس الإيطالي مقابل 22 مليون يورو، وبعد عامين استعاده المرينجي بقيمة 30 مليون وبعدها انتقل إلى تشيلسي بقيمة 80 مليون يورو، وهذا رقم قياسي للاعب نشأ في مدريد، وباحتساب مبلغ انتقاله وما دفعه الريال، سنكتشف أن إدارة بيريز جنت أرباحًا تقدر بـ 72 مليون يورو من موراتا فقط، أيضًا عمر ماسكاريل، تم بيعه مرتين لناديي آينتراخت فرانكفورت وشالكه.

وبجانب الملايين والمكاسب الاقتصادية، حصل المرينجي على مكاسب رياضية أيضًا نظرًا لصعود لاعبين من الفريق الثاني «الكاستيا» إلى الفريق الأول وبدون أي تكلفة، مثل ناتشو وماتيوس وخيسوس فيرنانديز وكارفاخال وموراتا وخيسي، وباتشيكو ولوكاس فاسكيز ومايورال وماريانو وأشرف حكيمي وماركوس يورنتي وريجيليون.

وفي سبتمبر الماضي عبر بيريز عن رغبته بصعود جميع اللاعبين للفريق الأول، قائلاً: «إذا وصلوا للفريق الأول سنكون سعداء للغاية، ولكن لن تتسع القائمة للجميع».

مصنع ريال مدريد للاعبين مستمر في اخراج نجوم شابة بدون توقف بغض النظر عن وجود مكان لهم في الفريق الأول، والأدلة على ذلك واضحة، حيث يعتبر الفريق الأبيض أكثر الأندية الإسبانية امتلاكًا للاعبين الشباب يشاركون مع أندية أوربية في الدرجة الأولى ويبلغ عددهم 83 لاعبًا، منقسمة إلى 42 في إسبانيا و41 خارجها.

وتعتبر طرق الدخل للمرينجي بفضل اللاعبين الشباب مختلفة وكثيرة، وأحيانا تؤتي بثمارها بطريقة غير متوقعة، مثلا البند الذي وضعه الفيفا في انتقالات اللاعبين (5% من قيمة البيع تذهب للنادي أو الأندية التي نشأ فيها اللاعبين في سن 12 إلى 23 عامًا) وهناك لاعبين شباب سابقين للريال سيتواجدون في الميركاتو القادم مثل ماركوس ألونسو (تشيلسي) وباريخو (فالنسيا) كلاهما سينعشان خزينة المرينجي بالأموال.

وتبلغ قيمة نجم تشيلسي حوالي 20 مليون يورو وفقًا لموقع ترانسفير ماركت، لهذا في حالة بيعه بهذه القيمة سيحصل الريال على مبلغ 800 ألف يورو.

وفي كل موسم يصل إلى قلعة البرنابيو العديد من العروض لخطف اللاعبين الشباب وهناك العديد من الأسماء أبرزهم أنطونيو بلانكو (19 عامًا) وميجيل بايزا (19 عاما وهداف الكاستيا بـ 9 أهداف) هذه الأسماء جذب اهتمام الأندية الأخرى ولكنه سيستمرون في الفريق الثاني خلال موسم 2020-2021.

وكان بيدرو مهاجم الكاستيا مرتبطًا بالدوري الألماني قبل تعرضه لإصابة في الساق في فبراير الماضي، بالإضافة لوجود لاعبين شباب آخرين مثل ميجيل جوتريز ومورانتي وسينتس وبابلو رامون، لهذا يمتلك ريال مدريد نجوم واعدة إذا لم تصعد للفريق الأول يمكن بيعها وإنعاش الخزينة.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟