كيم كاردشيان تشارك في حملة مقاطعة فايسبوك وانستغرام.. والسبب؟

أنضمت نجمة تلفزيون الواقع ومواقع التواصل الاجتماعي كيم كارداشيان إلى العشرات من المشاهير الذين أعلنوا تجميد حساباتهم على مواقع التواصل الاجتماعي احتجاجا على انتشار “الكراهية والمعلومات المضلّلة”.

وتأتي الخطوة في إطار حملة “أوقفوا الكراهية من أجل الربح” التي أطلقها نشطاء في مجال حقوق الإنسان حيث سيقم المشاهير بتجميد حساباتهم مدة 24 ساعة يوم الأربعاء.



وقالت كارداشيان: “لا يمكنني البقاء صامتة بينما تستمر هذه المنصات في السماح بنشر الكراهية والمعلومات المضللة – التي أطلقتها جماعات لزرع الانقسام وتقسيم الولايات المتحدة”.

وأضافت أن نشر المعلومات المضلّلة على وسائل الاجتماعي ” له أثر خطير على انتخاباتنا ويقوّض ديمقراطيتنا”.

وانضمّ مشاهير آخرون إلى حملة المقاطعة من بينهم ليوناردو دي كابريو، وساشا بارون كوهين، وجنيفر لورنس وكايتي بيري التي قالت على حسابها على انستغرام “لا يمكنني الجلوس مكتوفة الأيدي بينما تغضّ هذه المنصات الطرف عن الجماعات والمنشورات التي تنشر المعلومات الكاذبة البغيضة”.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟