إليسا تتراجع عن موقفها.. هل تخلت عن "القوات" وجعجع؟

أعلنت الفنانة إليسا تراجعها عن تأييدها الحزبي السابق، مؤكّدة انتماءها "لأرضها وشعبها فقط".

 

وقالت إليسا خلال تغريدة على "تويتر": "بعتذر عن تأييدي أيا حدا بأيا يوم من الأيام حزبيا أو سياسيا أو حتى برئاسة الجمهورية".

 

وأضافت: "كلن خذلونا والفرق إنو نحنا عنا الجرأة نعترف بوقت غيرنا مصرّ يغمّض عيونو عالغلط.. أنا اليوم بعلن انتمائي لأرضي وشعبي وبس".

وتعبر إليسا دائمًا عن رأيها السياسي بكل صراحة، سواء قبل أو بعد الثورات الاحتجاجية الحاصلة في لبنان، خلافاً لكثيرين من الفنانين الذين يتوارون وراء آراء عامة وفضفاضة.

 

وتتصدر تصريحات إليسا المشهد السياسي في لبنان، ومن المعروف أنها تؤيد حزب القوات اللبنانية منذ أكثر من 20 عاماً والذي يرأسه سمير جعجع، وقد صرحت من قبل في برنامج "أبشر" مع الإعلامي نيشان أنها ترغب أن يصبح زعيماً.

وقد وصفته إليسا من قبل بـ "أحب الرجال على قلبها"، لكنها تخلت عن هذا الحبّ بسبب تصاعد الاحتجاجات في البلاد بسبب الفساد والانهيار الاقتصادي وتفشي كورونا، وصولاً إلى تفجير مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي.

 



علاقة إليسا وحبها لسمير جعجع كانا واضحين، فهي مؤيدة منذ طفولتها لرئيس حزب القوات ، وكانت من أوّل داعميه حين أعلن ترشّحه لرئاسة الجمهورية، وتلتقيه إليسا باستمرار بين وقت وآخر.

 

لكن إليسا استطاعت أن تحيّد ميولها السياسية، واندفعت لتنضم إلى الشعب اللبناني الذي يطالب بمحاسبة ورحيل كل رموز السلطة الحالية تحت شعار "كلن يعني كلن".




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟