شاكيرا تعلق على خسارتها لصوتها قبل عامين: "أسوأ لحظة في حياتي"

كشفت النجمة الكولومبية من أصول لبنانية شاكيرا أن المشكلة التي تعرضت لها أحبالها الصوتية وأدت إلى خسارتها لصوتها بشكل مؤقت قبل عامين كانت "أسوأ لحظة" في حياتها.



ففي شهر تشرين الثاني من العام 2017، اضطرت شاكيرا تأجيل جولة "El Dorado" لمدة 7 أشهر بعد إصابتها بنزيف في حبلها الصوتي الأيمن.

وفي خلال مقابلة لها مع وكالة فرانس برس في برشلونة، أكدت شاكيرا أن هذا الحادث أثر عليها بشكل كبير.

وأضافت شاكيرا: "المرء يعتبر أشياء كثيرة من المسلمات في حياته.. وفي ما يخص صوتي، هو جزء جوهري من هويتي"، موضحة: "عندما ظهرت تلك المخاوف، عندما لم أكن أعرف ما إذا كنت سأتمكن من الغناء مرة أخرى، شعرت بأنها أسوأ لحظة في حياتي".

والجدير ذكره أن شاكيرا استعادت صوتها بشكل طبيعي من دون الخضوع لعملية جراحية، وتمكنت من إجراء جولتها في العام 2018.




إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟