بالفيديو: مشاهد جريئة ومثيرة في مسلسل كويتي تثير الضجة على مواقع التواصل الاجتماعي

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مشهدا “مخلا بالآداب”ظهر ضمن مسلسل تلفزيوني كويتي من المتوقع عرضه في رمضان القادم .
المشهد الذي وصفه رواد مواقع التواصل الاجتماعي بأنه "أجرأ مشهد في تاريخ الدراما الخليجية"، يظهر فيه الفنان الكويتي عبدالله السيف الذي كان يجسد شخصية "عبد الله" في غرفة النوم، حيث حاولت "نجلا" التي جسدت دورها جيسي عبدو، الإيقاع به في شباكها بإغوائه بطريقة اعتبرها الجمهور فجة وغير مقبولة

وطالب الاعلاميون والحقوقيون وزير الإعلام الكويتي  محمد الجبري بتشديد الرقابة على الأعمال التلفزيونية وإيقاف الأعمال “الهابطة” واطلقو ا هاشتاغ  #أوقفوا_مسلسلات_رمضان_الهابطة، لمنع عرض مثل هذه الأعمال، ومحاسبة المسؤولين عنها.

ومن ابرز التدوينات التي تناولت الموضوغ ما كتبه قال المدون محمد العنزي تحت الوسم المتصدر “تويتر” في الكويت، “قمة الانحطاط والوطاءة والسفالة وقلة الأدب !!! هذه ليست من ثقافتنا ولا عاداتنا ولا تقاليدنا !!!!!!”.

وانتقدت الإعلامية الكويتية مي العيدان المشهد التمثيلي، الذي ظهر فيه الممثل عبد الله السيف معبرةً عن “صدمتها من المشهد وقبول الممثل  بأدائه”، مطالبةً “وزارة الإعلام باتخاذ موقف من هذه الأعمال”.

ولم يصدر أي بيان رسمي من وزارة الإعلام لتوضيح حقيقة المسلسل المثير للجدل، فيما قالت بعض الحسابات الإخبارية أن “المسلسل لم يسمح له بالتصوير في الكويت، ولم يتم شراؤه لتلفزيون الكويت حفاظًا من الوزارة على القيم والعادات”.
الضجة أثيرت بعد أن تم مؤخراً إعادة عرض المسلسل الشهيرة "دوائر الحب"، والذي قد تم إطلاقه لأول مرة منذ نحو ثلاث سنوات، كما أن الكثير من التقارير تؤكد أن منتجه ليس كويتياً وأن التصوير تم في دبي، وبالتالي لا يمكن معاقبة أي من المشاركين في هذا العمل الآن. 



إغلاق
تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ماهي اسباب تفشي ظاهرة الطلاق بين الجالية العربية المقيمة في امريكا ؟