من ملفات قضايا الهجرة.... بقلم المحامي أكرم أبو شرار- الولايات المتحدة الامريكية

بقلم المحامي أكرم أبو شرار

موضوع مقالتي لهذا الأسبوع هو الحصول على الإقامة عن طريق الزواج بأمريكي أو أمريكية.  فمن المتعارف عليه أنه حين الزواج من أمريكي أو أمريكيه الجنسيه، يتم الحصول على الإقامة المؤقتة، وإذا كانت مدة الزواج أقل من سنتين عند الحصول على الموافقة على الإقامه المؤقتة يتم التقدم بطلب خاص لرفع القيود على الإقامه المؤقته بعد سنتين من الحصول عليها.  ومن ثم الحصول على الإقامه الدائمه... هذا القانون لم يكن موجوداً بالسابق وإنما شرع بالثمانينات من القرن السابق حيث كان الحصول على الإقامة الدائمه مباشرة، ولكنه مع كثرة قضايا التزوير، فقد تم منح الإقامة المؤقته لمدة سنتين للتأكد من نية الشخص من أن الزواج ليس لمصلحة، أي للحصول على أوراق الإقامة، إنما الغرض منها الإستفاده من الإقامه بل هو لأصل الزواج ولا شئ غير ذلك... ولكنه في بعض الأحيان لاتسير الأمور بين الزوجين على مايرام فقد يحدث خصام أو إنفصال أو طلاق قبل إنتهاء مدة السنتين فكيف يتم العمل في هذه الحالة؟... للإجابه على هذا التساؤل ، إليك القضية التالية التي إنتهيت منها أمام المحكمه بعد خمسة سنوات من التقاضي والترافع...

 

شخص من الهند تزوج من أمريكيه بالعام ٢٠٠٢ وحصل على الإقامة المؤقتة، وقبل مرور السنتين قام هو وزوجته بالتقدم لطلب لدى دائرة الهجرة للحصول على الإقامة الدائمة فتم مقابلتهم بالعام ٢٠٠٨، وعند المقابلة تم فصل الإثنين في غرفتين منفصلتين. حينها تم التحقيق مع الزوجة التي أقرت بأن زواجها من زوجها كان لمجرد الخدمة الإنسانية وعلى ذلك قامت بتوقيع على التنازل وبالتالي رفض الطلب.

 

لقد تم الإنفصال بين الزوجين بنفس اليوم وقاموا بالطلاق بنفس العام. بعد ذلك تم إحالته للمحكمه، فتقدمت بطلب جديد ليثبت أن الشخص تزوج زوجته بحسن نيه، ولكن تم رفض الطلب والإستناد في الحكم من دائرة الهجرة الى وجود إعتراف من الزوجة بعدم صحة الزواج أمام المحكمة. فقد إستدعيت الشهود ومن ضمنها الزوجة التي أقرت لي أن لكونها من أٌصول لاتينية فإنها لاتجيد الكتابة أوالقراءة باللغة الإنجليزية...فطعنت بالمستند أمام المحكمة ولعدم معرفة الشاهدة لمحتواه. فتم قبول الدفاع والموافقة على طلب الشخص لمنحة الإقامة الدائمة ... 

 

إن الدروس المستخلصة من هذه القضية هو أنه ليس معنى الطلاق قبل حصول الشخص على الإقامة الدائمة من الزوج أو الزوجة الأمريكية قد يحرمك من الحصول على حقوقك ، فبإمكانك التقدم لطلب منفرد، وليس معنى أن زوجك أو زوجتك تقدم/ت بشكوى ضدك لدى دائرة الهجرة تفيد بعدم صلاحية الزواج سوف تحرم من الإقامه... 

وإنما هناك إستثناءات كثيرة قد تكون بصالحك كحالة الشخص الذي مثلتة بهذه القصة. 

 

Abusharar & Associates

501 N. Brookhurst Street, Suite 202

Anaheim, CA 92801

P:  714-535-5600

F:  714-535-5605

info@abushararlaw.com



إغلاق

تعليقات الزوار إن التعليقات الواردة لا تعبر بالضرورة عن رأي وفكر إدارة الموقع، بل يتحمل كاتب التعليق مسؤوليتها كاملاً
أضف تعليقك
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
عنوان التعليق  *
نص التعليق  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
رد على تعليق
الاسم  *
البريد الالكتروني
حقل البريد الالكتروني اختياري، وسيتم عرضه تحت التعليق إذا أضفته
نص الرد  *
يرجى كتابة النص الموجود في الصورة، مع مراعاة الأحرف الكبيرة والصغيرة رموز التحقق
 
اسـتفتــاء الأرشيف

ما رأيك بأداء الرئيس الأمريكي جو بايدن في عام 2021 ؟